كتبت: نور العمروسي

المصدر: مصراوي

“بعد مرور 5 شهور على زواجها”.. توجهت “إيمان. م، إلى محكمة الأسرة بمصر الجديدة، للتقدم بدعوى قضائية ضد زوجها “محمد” مبررة طلبها: “زوجي مش عاجبه طبيخي، ورماني بطبق ملوخية في وشي”.

تقول “إيمان”، 28 سنة موظفة: “تزوجت منذ 5 شهور من “محمد. ع”، 31 سنة صاحب محل ملابس، والمشكلة التي تواجهني من البداية أني لا أعرف الطبخ”، وأحاول أتعلم ولكن زوجي دائمًا يستهزئ بي، ويرفض إحضار طعام من مطاعم ويقول لي إنه متزوج وليس عازبًا”.

وأضافت الزوجة: أحاول إرضاء زوجي وأتعلم من برامج الطبخ لأنه يرفض زيارة والدتي لمساعدتي في إعداد الطعام، ولكن لم يعجبه أي طعام أطبخه ولم يصبر عليَّ، ومنكد عليَّ طول الوقت ولم أسمع منه كلمة طيبة.

وتابعت إيمان: زوجي دائمًا يجرح فيّ ويقول لي “جوازي منك غلطة”، وكأن الحياة الزوجية بالنسبة له مجرد أكل فقط، بالرغم من أني أعمل وأقوم بكافة شؤون البيت ولكن لم يحبني لأن زواجنا كان تقليديًّا.

واستكملت الزوجة: حماتي زارتني وطلبت مساعدتي في تجهيز الغداء ولكن زوجي رفض وقال لها “جربي طبيخ مراتي اللي يقرف حتى تعذريني”، فشعرت في ذلك الوقت أن زوجي شكا لوالدته مني وأحرجني أمامها.

وأشارت إيمان: جلسنا على السفرة لتناول الغداء، وبدأ زوجي يعيب على كل الطعام، وعندما أكل من الملوخية لم تعجبه، وأمسك الطبق ورماني به في وجهي أمام والدته فشعرت بإهانة كبيرة، ولم أجد الرد على تلك الإهانة إلا الطلاق، فرفض وطلب أخلعه، وكأنه رتب لذلك مسبقًا.

واختتمت إيمان حديثها: كنت أعتقد أن الزواج تعاون بين الزوجين، ومشاعر جميلة ولكن أسلوب زوجي جعلني أشعر أن الزواج عذاب لذلك أقمت دعوى خلع، تحمل رقم 2703 لسنة 2018، وما زالت الدعوى مستمرة ولم يتم الفصل فيها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =