الأبن يقيم معها في منزل واحد.. فلاح يكتشف وفاة أمه من رائحة الجثة

آخر تحديث : الأربعاء 27 يونيو 2018 - 11:57 مساءً
الأبن يقيم معها في منزل واحد.. فلاح يكتشف وفاة أمه من رائحة الجثة

كتب: أحمد نصرة (البحيرة)

المصدر: مصراوي

لم يكلف الابن نفسه بإرهاق نفسه خطوات قليلة، أو اقتطاع دقائق معدودة من وقته يمر خلالها على أمه، فلم يحاول أن يراها أو يسمعها، ولكن شاء القدر أن يشم رائحتها التي وصلت إليه في شقته، فنبهته إلى وفاتها وتحلل جثتها، لتظل هذه الرائحة تزكم أنفه، وتذكره طيلة حياته بتقصيره في حق أمه.

ترجع الواقعة إلى بلاغ لمركز شرطة إيتاى البارود، بمحافظة البحيرة بوفاة سيدة داخل شقتها بقرية المواسير، وتبين وجود جثة “تحية. ع. ع” 86 سنة- ربة منزل داخل شقتها، مسجاة على سرير غرفة نومها، ترتدى كامل ملابسها، وفى حالة تعفن، وتنبعث منها رائحة كريهة، وبمناظرتها تبين عدم وجود إصابات ظاهرية نتيجة التغيرات الرمية بها.

نقلت الجثة لمشرحة مستشفى إيتاي البارود العام، وبتوقيع الكشف الطبي عليها بمعرفة مفتش الصحة أفاد بتقريره عدم وجود إصابات ظاهرية والجثة في حالة تعفن رمي كامل وتفوح منها رائحة كريهة، ولا يمكن الجزم بوجود شبهة جنائية فى الوفاة من عدمه.

بسؤال نجل المتوفاة “ع. م. ع” 59 سنة- فلاح ومقيم بذات الناحية، قرر أن والدته كانت تعيش بمفردها بشقتها بالطابق الثانى بذات المنزل المقيم به بالطابق الأرضى، واكتشافه وفاتها إثر انبعاث رائحة كريهة من شقتها، وأضاف أنه لم يشاهدها منذ 3 أيام، وأنها كانت تعاني من أمراض السكرى والضغط والشيخوخة، ولم يتهم أحدا أو يشتبه في وفاتها جنائيًا.

حرر المحضر اللازم، وجارٍ العرض على النيابة العامة.

2018-06-27 2018-06-27
مصر اليوم