كتب: صالح رمضان

المصدر: الوطن

أمر وليد السيد وكيل نيابة أول المنصورة، بحبس راقصة 4 أيام على ذمة التحقيقات بعد تصويرها ونشر عدة فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، أثناء رقصها بالأفراح الشعبية مرتدية ملابس فاضحة.

تلقى اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية، إخطاراً من اللواء محمد شرباش مدير مباحث المديرية، يفيد بورد معلومات أكدتها التحريات السرية لضباط مباحث شرطة الآداب، بقيام بعض النسوة الساقطات بالرقص بالأفراح الشعبية مرتدين ملابس فاضحة وقيامهن بتأدية حركات جنسية على خشبة المسرح الخاصة بتلك الأفراح وقيامهن بتوزيع صور شبة عارية لهن أثناء الرقص بتلك الأفراح، وكذلك قيامهن بتصوير ونشر عدد من مقاطع الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي خاصة موقع “يوتيوب”، مستهدفين الحصول على الشهرة السريعة ورفع معدل الطلب عليهن، حيث تم رصد عدد من مقاطع الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، وتمت الاستعانة بأحد المصادر الفنية لتحديد أحد هؤلاء الراقصات، وأماكن ترددها ومحل إقامتها.

وبتقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة، تشكلت حملة أمنية برئاسة العقيد عصام أبو عرب، رئيس مباحث الآداب بالدقهلية، حيث تم ضبط الراقصة “نهلة. أ. ه” (26 سنة) ومقيمة بأحد الفنادق بدائرة قسم أول المنصورة وبحوزتها هاتف محمول يحتوي على “ميموري كارت” به بعض مقاطع الفيديو التي قامت بنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبمواجهتها بالتحريات وبمقاطع الفيديو والصور التي تم ضبتها بحوزتها أقرت بقيامها بتصوير تلك المقاطع بقصد الشهرة وزيادة الطلب عليها في تلك الأفراح.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 18299 لسنة 2018 جنح قسم أول المنصورة، وأحيل للنيابة العامة التي باشرت التحقيقات وقررت حبس الراقصة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وتحريز الهاتف المحمول، والميموري كارت على ذمة تصرفات النيابة العامة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − واحد =