كتبت: مي مدحت

المصدر: مصراوي

قالت زينب محمد إبراهيم، صاحبة واقعة توظيفها دون علمها لأكثر من 10 سنوات، إنها اكتشفت توظيفها في حي شرق شبرا بالصدفة، بعد وفاة والدها في يوليو الماضي، بعد أن توجهت للتأمينات لاستخراج معاش والدها، وظهر أنها موظفة في إحدى الجهات الإدارية للدولة، وتم رفض صرف معاش لها.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “هذا الصباح”، المذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”، اليوم الأربعاء، أنها تقدمت منذ 10 سنوات للعمل، ولم يصل إليها أي رد بإلحاقها في الوظيفة، لافتة إلى أن هناك تحقيقات في الواقعة لمعرفة الحقيقة الكاملة.

وتابعت: “ذهبت إلى مقر العمل، وقابلت أحد الموظفين واطلعت على الدفتر، “لقيت اسمي مكتوب فيه حد بيمضى بالحضور والانصراف أول ما قلت اسمي موجود قفلوا الدفتر على طول”، موضحة أن هناك شخصًا يأخذ أجرها كاملا كل شهر منذ 10 سنوات، ويبلغ 1200 جنيه و56 جنيهًا حوافز”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة − واحد =