كتب: يسرا محمود

المصدر: هن (الوطن)

تداول نشطاء موقع التدوينات الصغيرة “تويتر”، منذ أيام، مقطع فيديو للفنانة منى فاروق بملابس “صيفية”، خلال رقصها، قبل إلقاء القبض عليها، اليوم، بتهمة المشاركة في “فيديو فاضح”.

وظهرت “منى” بملابس صيفية، أثناء تمايلها على نغمات أغنية خليجية، أثناء وقوفها أمام مرآة، وأمامها هاتف محمول، مختتمة مقطع الفيديو بإرسال قُبلة لنفسها.

وحقق مقطع الفيديو الذي لم يتجاوز الـ16 ثانية، انتشارا واسعا على “تويتر”، والعديد من تسجيلات الإعجاب والمشاهدات والتعليقات، التي تتضمن الحديث عن فيديو فاضح مع الفنانة شيما الحاج.

ويرجع تاريخ الفيديو نفسه إلى 6 يونيو 2018، خلال تواجدها في غرفة تغيير الملابس في كواليس أحد الأعمال الفنية، التي شاركت فيها.

وكانت إدارة الآداب بوزارة الداخلية، ألقت القبض على الممثلتين منى فاروق وشيما الحاج، بتهمة ارتكاب فعل فاضح.

وتداول نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، مطقع فيديو إباحي انتشر لهما مؤخرا مع شخص يتردد أنه مخرج شهير، وتظهران فيه المتهمتان تؤديان حركات راقصة بملابسهن الداخلية، وهو ما أثار غضب مستخدمي “السوشيال ميديا”.

وقالت مصادر مطلعة بوزارة الداخلية، إنّ التحقيقات الأوليّة كشفت الاتهامات الموجهة للمثلتين مني فاروق وشيما الحاج، بعد تداول مقطع فيديو لهما وهما يرقصان بملابس داخلية.

وأكّدت المصادر، لـ”الوطن”، أنّ الاتهامات عبارة عن “ارتكاب فعل فاضح، والتحريض على الفسق، ونشر فيديوهات جنسية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 3 =