فى لفتة إنسانية، وجه اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، قطاع بحوث الاستثمار برئاسة اللواء أشرف محمود، بتحمل نفقات علاج الطفل “آدم أحمد فتحى” الذى يعانى من عيب خلقى مركب بالقلب. وجاءت توجيهات وزير الداخلية، عقب صراخات أطلقها والد الطفل المريض الذى لا يتخطى عمره 6 سنوات عبر مواقع التواصل الاجتماعى، طالب فيها المسئولين وأصحاب القلوب الرحيمة إنقاذ فلذة كبده، وسرعان ما استجابت وزارة الداخلية وتكلفت مصاريف العملية الجراحية بالكامل، حيث وفرت 190 ألف جنيه لوالد الطفل، لإجراء العملية الجراحية. وتم إيفاد مأمورية من ضباط بحوث الاستثمار بالداخلية لمستشفى الشرطة بالعجوزة، لتسليم والد الطفل شيكا بالمبلغ بعد الاتفاق مع طبيب إيطالى الجنسية لإجراء العملية للطفل وإنقاذ حياته، فى إطار الدور الإنسانى الذى تقوم به وزارة الداخلية.

 

أميرة عمارة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − أربعة =