اغتصاب وتهديد ينتهي بإحالة إلى المفتي.. حكاية مكالمة هاتفية

مصر اليومآخر تحديث : الأربعاء 18 يوليو 2018 - 8:03 مساءً
اغتصاب وتهديد ينتهي بإحالة إلى المفتي.. حكاية مكالمة هاتفية

كتبت: فاطمة الديب

المصدر: مصراوى

“هاني” شاب عاطل، لا يجد ما يفعله ربما سوى مشاهدة الأفلام الإباحية مع صديقه “كامل”، وفي إحدى المرات اتفقا على محاولة تطبيق شيء مما يشاهدانه، لتبدأ حكاية اغتصاب بمكالمة تليفونية من الأول لـ”سمر” مصففة شعر، يوهمها خلالها بأن زوجة شقيقه تريدها لتصفيف شعرها في البيت لتقتنع “سمر” وتطرق الباب.

فتح باب الشقة لتجد “سمر” نفسها بين ذئبين الأول بدأ بتمزيق ملابسها، ثم تجريدها منها، والثاني يساعده ويصوّر ما يحدث، وبعد الانتهاء هدداها بنشر مقاطع الفيديو التي صورها المتهم الثاني إذا تحدثت عن ما تعرضت له، لكنها قررت أن تبلغ الشرطة، التي ضبطت المتهمين وعرضتهما على النيابة التي أحالتهما إلى محكمة الزقازيق.

وقررت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، برئاسة المستشار محمد وفيق، رئيس المحكمة، اليوم الاثنين، إحالة أوراق عاطل، إلى مفتي الديار المصرية، وحددت جلسة الأول من سبتمبر المُقبل للنُطق بالحكم، فيما أجّلت محاكمة صديقه إلى جلسة الأول من سبتمبر، لاتهامهما في القضية رقم 16062 جنايات بلبيس لسنة 2018، باستدراج ربة منزل إلى مسكنه، واغتصبها، بمساعدة صديقه بدائرة مركز بلبيس.

كان اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يُفيد بورود بلاغٍ من سمر. ش. ال. ش. 22 سنة، ربة منزل، تعمل مُصففة شعر بكوافير حريمي، تتهم فيه هاني. م. ال. عاطل، مُقيم ببندر بلبيس، وصديقه كامل. ص. ع. خ. عاطل، باغتصابها داخل مسكن الأول.

وأشارت المجني عليها، إلى أن المتهم الأول هاتفها، وأوهما برغبة زوجة شقيقه بتصفيف شعرها، واستدرجها إلى مسكنه، وحال دخولها فوجئت بالمتهم الثاني “كامل”، فيما هددها المتهم الأول بآلة حادة واعتدى عليها بالضرب، قبل أن يُجردها من ملابسها بعد تمزيقها، فيما التقط المتهم الثاني مقاطع تسجيلية لعملية الاغتصاب باستخدام الهاتف المحمول، وهدداها بنشر المقاطع وفضحها إذا أفصحت عن الأمر.

وجرى ضبط المتهمان، وبالعرض على النيابة، قررت إحالتهما إلى محكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها السابق.

رابط مختصر
2018-07-18 2018-07-18
مصر اليوم