التعليم تقرر تطبيق بعض أنشطة التوكاتسو اليابانية في المدارس الحكومية

mahmoudآخر تحديث : الخميس 5 يوليو 2018 - 12:49 مساءً
التعليم تقرر تطبيق بعض أنشطة التوكاتسو اليابانية في المدارس الحكومية

قررت وزارة التربية والتعليم تطبيق عدد محدود من أنشطة التوكاتسو اليابانية في المدارس الحكومية المصرية على مستوى الجمهورية لمرحلتي رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي، على أن يتم تمييز المدارس المصرية اليابانية بتطبيق الباقة الكاملة من أنشطة التوكاتسو.

وفي إطار الاستعداد لتنفيذ هذا القرار، أرسلت وزارة التربية والتعليم خطابًا رسميًا للمديريات التعليمية، أكدت خلاله الاحتياج لوجود مسئول لأنشطة التوكاتسو على مستوى كل محافظة لتدريب ومتابعة تطبيق الأنشطة على مستوى المحافظة لطلاب رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي.

وقالت الوزارة في خطابها إنه “نظرًا للعدد المحدود من مسئولي أنشطة التوكاتسو ممن لديهم خبرة كبيرة، وعدم كفايتهم لتغطية عدد المدارس الجديدة التي سيتم افتتاحها، بالاضافة إلى المدارس الحكومية داخل المحافظات المعنية، فقد تقرر الإعلان عن فتح باب التقديم على مستوى المديرية لترشيح 1 من العاملين بنطاق المديرية من غير المعلمين بالمدارس، ممن يتوافر فيهم المهارات والقدرات الفنية والمهنية للقيام بالمهام المذكورة، واتخاذ جميع التدابير لإختيار الكافاءات اللازمة لهذه المهمة القومية، من خلال لجنة يتم تشكيلها من المتخصصين على مستوى المديرية لعقد المقابلات الشخصية للمتقدمين، على أن تنتهي اللجنة من عملها ووضع لقائمة النهائية في موعد غايته 8 يوليو 2018، موافاة وحدة إدارة مشروع المدارس المصرية اليابانية بنسخة ورقية للقائمة النهائية للمرشحين في موعد غايته 9 يوليو 2018، وكذلك نسخة إلكترونية على الإيميل متضمنة الاسم والوظيفة والتليفون، والمتابعة مع وحدة إدارة المشروع للتقرير بالموقف بشكل يومي لضمان إنجاز المهمة في المواعيد المحددة”.

وشددت على ضرورة تكليف من يتم اختيارهم لحضور ورشة العمل التي ستعقد بهذا الشأن خلال الفترة من 14 حتى 19 يوليو 2018 بالمبنى الرئيسي لاتحاد الطلاب.

جدير بالذكر أن أنشطة التوكاتسو اليابانية هي مجموعة أنشطة تعليمية ضرورية لنمو الطلاب وبناء شخصيتهم، ففي هذه الأنشطة يقوم الطلاب بوضع أهداف لهم، وبذل الجهود بصورة اختيارية ذاتية تطبيقية، ويقومون بالتفكير من تلقاء أنفسهم وتبادل الحوار والمناقشة والبحث عن حل للمشكلات وتوافق الآراء، وهي أنشطة لا يتم إدراجها في إطار المواد الدراسية، ولا تتمثل أهدافها في تغيير سلوكيات الطلاب داخل المدرسة فحسب، بل تمتد إلى المنزل والمجتمع خارج نطاق المدرسة.

رابط مختصر
2018-07-05 2018-07-05
mahmoud