تفاصيل سقوط صاحب رشوة المرسيدس في قضية “الرقابة الإدارية”

mahmoudآخر تحديث : الأربعاء 15 مارس 2017 - 11:06 صباحًا
تفاصيل سقوط صاحب رشوة المرسيدس في قضية “الرقابة الإدارية”

فى ضرباتها المتتالية ضد الفساد وكبار الفاسدين تمكنت هيئة الرقابة الإدارية صباح اليوم، من القبض على محافظ حلوان الأسبق “ح . ق” لحصوله على سيارة مرسيدس 350 يبلغ قيمتها حوالي مليون جنيه “رشوة”، مقابل قيامه بتخصيص قطعة أرض مساحتها 800 م بشارع 9 بالمعادي لشركة سيارات بدلا من طرحها بالمزاد؛ وذلك أثناء فترة شغله منصبه كمحافظ لحلوان.

وعلم “صدى البلد” أن معلومات قد وردت إلى هيئة الرقابة الإدارية تفيد بقيام محافظ حلوان الأسبق باستغلال وظيفته والتربح من موقعه الوظيفي وتلقي رشوة “سيارة مرسيدس” فارهة، تقدر قيمتها بمليون جنيه؛ وذلك مقابل تخصيص قطعة أرض بالأمر المباشر بالمخالفة لقواعد وشروط التخصيص إلى جانب بيعها بأسعار لا تتناسب نهائيا مع قيمة المتر وسعره وقت التخصيص، إلى إحدى شركات السيارات وقد أكدت تحريات الرقابة الإدارية ذلك وتم التأكد من صحة المستندات التي تثبت الواقعة واستغلال المحافظ الأسبق لوظيفته للتربح بغير حق، وأن قطعة الأرض التي تم تخصيصها مساحتها 800 متر بشارع 9 بالمعادي .

وقام ضباط هيئة الرقابة الإدارية بالقبض على المتهم وبعرضه على نيابة الأموال العامة العليا قررت إخلاء سبيل المتهم بكفالة مالية 2 مليون جنيه على ذمة التحقيقات أو تنفيذ حبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وعلم ” صدي البلد” أن واقعة ضبط محافظ حلوان الأسبق ستفتح العديد من الوقائع المتعلقة بتخصيص الأراضي فى محافظة حلوان خلال تلك الفترة.

يذكر أن المتهم دكتور العمارة، أول من شغل منصب محافظ حلوان فى وزارة الدكتور أحمد نظيف عام 2008، وتولى قبلها منصب رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الإسكان فى عهد رئيس الوزراء الراحل عاطف عبيد.

رابط مختصر
2017-03-15 2017-03-15
mahmoud