“دعاء” تنتقم لشرفها من “صاحب البيت”: “لو هموت مش هسلملك نفسي”

مصر اليومآخر تحديث : الإثنين 6 أغسطس 2018 - 8:34 مساءً
“دعاء” تنتقم لشرفها من “صاحب البيت”: “لو هموت مش هسلملك نفسي”

كتبت: فاطمة الديب

المصدر: مصراوى

“قال لي هنام معاكي بالقوة فقتلته”.. بهذه الكلمات وقفت “دعاء. ا” 20 عامًا، ربة منزل، تُدلي باعترافاتها أمام رئيس مباحث مركز شرطة صان الحجر بالشرقية؛ حول إقدامها على قتل صاحب المنزل الذي تسكن فيه، بعدما حاول اغتصابها بالقوة.

“دعاء” أوضحت أنها متزوجة منذ 5 سنوات من “محمد. ع” 24 عامًا، عامل، وأن الله رزقهما بطفلين، لكن دبت الخلافات بين زوجها ووالده، قبل نحو شهر، ليتركا المنزل على إثرها ويستأجرا شقة بالطابق الأرضي بمنزل المجني عليه “السيد. م” 56 عامًا، بعزبة “رمسيس”.

“مكملناش كام يوم في السُكنة الجديدة إلا ولقيت صاحب البيت بيبص لي نظرات مش طبيعية في الرايحة والجاية”، تضيف دعاء: “كنت بقفل بابي عليا من الصبح لحد جوزي ما يرجع من الشغل وعيالي في الحضانة”.

وعن تفاصيل الواقعة، تقول الزوجة: “يا دوب جوزي راح الشغل ووديت العيال الحضانة، لقيت صاحب البيت بيخبط عليا الساعة 11، وطلب مني أفتح علشان يشغل موتور المياه بتاع البيت اللي موجود عندنا في الشقة في الدور الأرضي، لكن أول ما واربت الباب لقيته زقني على الأرض وقعت، وكان في إيده مطواة هددني بيها علشان ينام معايا”.

وتابعت: “قال لي هنام معاكي بالقوة يا إما هقتلك، قولتله وأنا لو هموت مش هسلملك نفسي، راح ضاربني على راسي مدريتش بالدنيا غير وأنا جنبه على السرير، وقتها ضربته بحجر على راسه وخدت منه المطواة ضربته بيها مرتين، وخدت سكينة المطبخ وضربته بيها، وبعدها كلمت جوزي وقولت له على اللي حصل وإني انتقمت لشرفي، واتخلصنا من الجثة وبعدها سلمنا نفسنا للشرطة”.

كان اللواء عبدالله خليفة، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بوصول “السيد. م” 56 عامًا، فلاح، مقيم بعزبة “رمسيس” بصان الحجر، إلى مستشفى صان الحجر العام، جثة هامدة؛ متأثرًا بإصابته بـ 3 طعنات.

جرى التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى، تحت تصرف النيابة العامة، فيما تبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة “دعاء.ا” 20 عامًا، ربة منزل، والتي أقدمت على طعن المجني عليه لمحاوته اغتصابها.

وتبين أن المتهمة وزوجها “محمد. ع” 24 عامًا، عامل، يقطنان بالطابق الأرضي، بالإيجار، بمنزل المجني عليه، والذي حاول معاكسة الزوجة قبل 20 يومًا إلا أنه صدته، فما كان منه إلا أن استغل غياب زوجها عن المنزل، أمس الأول، وحاول اغتصابها بعدما هددها بمطواة، لتستل الزوجة سكينًا وتطعنه ثلاث طعنات أودت بحياته.

رابط مختصر
2018-08-06 2018-08-06
مصر اليوم