2019-04-14

«زوجة» تطلب الطلاق: «حلمت بجوزي في المنام بيخوني»

كتب: ندى نور

المصدر: هن (الوطن)

بعد 4 سنوات من زواج “نبيلة.ك”، 29 عامًا، التي تعيش في منطقة السيدة زينب، وإنجاب طفلتها صاحبة العامين، اختارت الابتعاد عن زوجها لاستحالة العشرة بسبب اعتقادها بخيانة زوجها.

رغم قصة الحب التي جمعتها بزوجها صاحب الـ32 ربيعًا، إلا أن شكها المستمر في أفعاله، جعل الطلاق الحل الوحيد أمامها لكثرة الخلافات بينهما وخاصة بعد انجاب طفلتها الأولى.

تقول “نبيلة”، أثناء حديثها لـ”هُن”، إن شعورها المستمر بخيانة زوجها لها جعلها تفضل الابتعاد عنه لحماية طفلتها الوحيدة، مضيفة: “بنتي أهم حاجة في حياتي وأنا كنت متأكدة إنه بيخوني علشان كده كنت لازم أطلق”.

حلم في المنام يؤدى إلى الطلاق

بحثت عن سبل للتأكد من خيانة زوجها لها: “أنا حلمت بي بيخوني ودي مش أول مرة أحلم نفس الحلم مع النفس البنت”، جسدت الأوهام حياتها، حتى تحولت إلى مشاجرات دائمة وصلت إلى الضرب.

محاولات عدة للتأكد من شكوكها، وبحسب “نبيلة”، “أنا متأكدة إنه بيخوني مع صحابتي شوفتهم مع بعض ودايما في الحقيقة بشوفهم وجوزي اعترف ليا إنه كان معجب بيها قبل جوازنا وإنها رفضت الجواز منه”.

اقتنعت الزوجة الثلاثينية بالافتراضات التي وضعتها لتختار الطلاق بعد سنوات من الحب الذى جمعهما، مواجهة صعبة خاضها الزوجين بعد محاولات زوجها إقناعها بعودتها عن قرارها: “مينفعش أعيش مع واحد خاني حتى لو في الحلم، لأن أكيد أنا حلمت بحاجة بتحصل أو هتحصل”.

اختارت الزوجة الطلاق حفاظًا على طفلتها من المشكلات الدائمة التي لم تتمكن الأم من التحكم فيها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة − اثنان =