وفاة طالبة بالشرقية تناولت عقاقير مهدئة للهرب من قلق الثانوية العامة

كتبت: فاطمة الديب

المصدر: مصراوي

توفيت طالبة بالصف الثالث الثانوي العام، اليوم السبت؛ إثر تناولها جرعة زائدة من العقاقير المهدئة للتخلص من إصابتها بالخوف والقلق من امتحاناتها، وذلك داخل منزل أسرتها بقرية “هربيط” التابعة لدائرة مركز شرطة أبو كبير، بمحافظة الشرقية.

تلقى اللواء جرير مصطفى، مديرية أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من مستشفى “أبوكبير” المركزي، بوصول “أ. م. م” طالبة بالصف الثالث الثانوي العام، مُقيمة بقرية “هربيط” التابعة لدائرة المركز، جثة هامدة إثر تناولها جرعة زائدة من العقاقير المهدئة.

وبالانتقال وسؤال أفراد أسرتها من جانب أجهزة الأمن، أفادوا بأنها كانت تستعد للامتحانات وشعرت بحالة من التوتر تناولت على إثرها عقاقير مهدئة، إلا أن الجرعة أحدثت نزيفا بالمعدة، ولفظت أنفاسها أثناء نقلها إلى المستشفى، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بالدفن لعدم وجود شبهة جنائية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *